بيروت • الخميس 18 آب 2022
آخر تحديث 12:33 2022-08-18

سبوتلايت

مقابلة هادي مطر مع ذا نيويورك بوست
تفاجأ هادي مطر، منفّذ عملية طعن سلمان رشدي، عند علمه بأنّ الكاتب نجا من طعناته، بحسب مقابلةٍ له مع صحيفة «ذا نيويورك بوست» من داخل زنزانته، نُشرَت أمس الأربعاء. وقد برّر مطر جريمته بأنّ «رشدي هاجم الإسلام ومعتقدات المسلمين».

امتدح مطر مؤسّس الجمهورية الإسلامية الإيرانية آية الله الخميني، لكنّه نفى أي علاقة تربطه بالحرس الثوري الإيراني، مؤكّداً أنّه تصرّف بمفرده. وامتنع مطر عن إعطاء أي تفاصيل تتعلّق برحلته إلى لبنان، عام 2018، وهي الرحلة التي غيّرت سلوكه وزادت تطرّفه بحسب حديثٍ سابقٍ لوالدته.

وقد اشتكى مطر من ظروف السجن، حيث «يُقدَّم لي الكثير من الطعام غير المسموح تناوله بحسب الشريعة». كما وصف مطر تفاصيل رحلته إلى تشوتوكوَا، حيث عُقدَت ندوة رشدي الجمعة الفائت، مشيراً إلى أنّه «نام ليلة الخميس في الخارج، على العشب، وبقيَ في الخارج طوال الوقت» إلى حين اعتلاء الكاتب الخشبة.

تجدر الإشارة إلى أنّ صحّة رشدي عادت للتعافي، منذ السبت الفائت، بعدما فُصلَ عنه جهاز التنفّس الصناعي، وهو يُعاني بسبب طعنات مطر من جروحٍ عدّة، بعضها غائرٌ، في عنقه ومعدته وصدره وفخذه وعينه اليمنى.
بعد إحراقها على يد زوجها هناء خضر تَنضَمّ إلى ضحايا العنف الأُسَري 
فارقت هناء خضر الحياة، اليوم الأربعاء، متأثّرةً بالحروق التي أصابت كامل جسدها، بعدما عنّفها زوجها وأحرقها وهي حامل بالشهر الخامس، قبل قُرابة عشرة أيّام. 

وكانت خضر قد نُقلَت إلى مستشفى السلام في طرابلس، مع حروقٍ من الدرجة الثالثة ومع فقدانها الجنين، وقد صرّح المدير العام للمستشفى غبريال السبع، أمس الثلاثاء، بأنّ «وضعها خطير جدّاً وبقاؤها على قيد الحياة أشبه بأعجوبة».

وتزامن الإعلان عن الجريمة التي ارتُكبَت بحقّ خضر، مع الإعلان عن محاولة الشابّة غنوة علاوي وضع حدٍّ لحياتها، الأحد الفائت، بعد تعرّضها لتعذيبٍ ممنهج على يد زوجها، المعاون في قوى الأمن الداخلي عيّاش طراق.
ميقاتي يعِد بحماية الأهراءات بعد حرقها
وعد رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي، اليوم، بإصدار قرار بالمحافظة على الجزء الجنوبي من مبنى الأهراءات غير الآيل إلى السقوط وحمايته، وهدم الجزء الشمالي منه. لكنّ وعد ميقاتي يبقى موضع شكّ لأنّ لا صلاحية له بإصدار قرار مماثل، سوى عن طريق مرسوم استثنائي يقضي بتكليف إحدى الوزارات أو الهيئات الحكومية التنفيذ.

جاء القرار بعد لقاء ميقاتي النائبين نجاة عون وملحم خلف، بحضور وزير البيئة ناصر ياسين. وقد طالب النائبان بالسيطرة على الحريق أسفل الأهراءات «ولو أدّى الأمر إلى هدم الأهراءات الشمالية بهدف إنقاذ الأهراءات الجنوبية من خلال تنظيف الحبوب منه»، بحسب ما قالت النائبة عون بعد اللقاء. 

تجدر الإشارة إلى أنّها ليست المرة الأولى التي يقدّم فيها ميقاتي وعداً شفهياً بحماية الأهراءات، إذ وعد في 9 نيسان الفائت أهالي الضحايا بأنّ الأهراءات لن تُهدَم «وهو في رئاسة الحكومة»، دون التطرّق إلى تدعيمها، تاركاً المبنى يتهاوى بمفرده. 

وكان أسفل مبنى الأهراءات قد تحوّل منذ أربعة أيام إلى ما يشبه البركان نتيجة تجدّد الحريق واشتداده في الجزء الشمالي من الصوامع، بحسب الصورة التي نشرها المصوّر نبيل إسماعيل.

آخر التعليقات

تعليق

بسّام الشيخ حسين: دعوةٌ للذئاب المُنفردة

12-08-2022
نص

عن دموعٍ نستحي منها

05-08-2022
تعليق

منطق الدولة ودولتي فعلت هذا

05-08-2022
نظرة

لم يحدث شيءٌ في ذلك اليوم

04-08-2022
نقد

لا أريد الذاكرة أو النسيان

03-08-2022
مواد إضافيّة

آخر ڤيديوهات

كتلة النوّاب التغييريّين ليست بخير
12-08-2022
بسّام الشيخ حسين يواجه «فدرال بنك»: اعطوه مصريّاته!
12-08-2022
إلغاء المادّة 534 من قانون العقوبات
08-08-2022
مسيرات 4 آب: لن نيأس. لن نرضخ
05-08-2022
في الرابع من كل شهر
04-08-2022

مواد إضافيّة

مـــــن أصل 2
رأي

الإتجار الوقح بالجوع

27-04-2020
رأي

صراعاتٌ حول لا شيء

24-04-2020
رأي

أنا الحاكم

21-04-2020
رأي

سرديّة المصارف: الحقّ على الدولة

20-04-2020
رأي

الارتكابات الكبرى في سجلّ سلامة

15-04-2020
رأي

تفكيك حزّورة رياض سلامة

07-04-2020
رأي

التعيينات الماليّة: عَ السكين يا بطيخ

01-04-2020
رأي

إعادة هيكلة المصارف: على حساب مَن؟

25-03-2020
رأي

مشروع الكابيتال كونترول: حجر الودائع بالقانون

19-03-2020
رأي

ألاعيب خطرة في زمن الانهيار

12-02-2020
رأي

فراعنة المصارف: ما حدا رَدْنا

05-02-2020
تعليق

رياض سلامة يعيد الناس إلى الشارع

16-01-2020
تعليق

رياض سلامة: طلباتٌ مُريبة في زمنٍ مُقلِق

15-01-2020
تعليق

المعركة هناك… داخل الغرف المعتمة لمصرف لبنان

08-01-2020
يوميات مصرفية
31-12-2019
رأي

المصارف أشعلت حرباً أهلية

26-12-2019
رأي

جمعة المصارف حاجزة مصريّاتنا

06-12-2019
رأي

عصا المصارف

06-12-2019
رأي

عسكرة المصارف

19-11-2019
مـــــن أصل 2
بيروت • الخميس 18 آب 2022
آخر تحديث 18-08-2022 12:33
آخر الأخبار